012

شارك مكتب الملكية الفكرية وبراءات الإختراع بقطاع الدراسات العليا والبحوث بجامعة المنصورة يمثله د/ عمرو أحمد جبر ممثلاً عن جامعة المنصورة احتفالية الشبكة العربية للابتكارات ConnectArabs بالفائزين بجوائز أفضل الإبتكارات للجامعات والمعاهد البحثية المصرية 2015، من خلال "مبادرة الشباب هم الأمل والإبتكارات هي الحل"،

تحت رعاية السيد المهندس ياسر القاضي وزير الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وبحضور الدكتور محمود صقر رئيس أكاديمية البحث العلمي نيابة عن الدكتور اشرف الشيحي وزير التعليم العالي والبحث العلمي والسيدة رشا طنطاوي مديرة مركز الإبداع التكنولوجي وريادة الأعمال بوزراة الإتصالات والسيد محمد أبو الليل مدير عام شركة ACT للحاسبات المتقدمة والسيدة/ مروة زاغو المدير الأقليمي لقطاع شركة EMC العالمية ولفيف من السادة ممثلين الجامعات والمراكز البحثية لتكريم المبتكرين الفائزين بالمسابقة.


اوضح سيد اسماعيل رئيس الشبكة العربية للابتكارات أن الهدف من المسابقة هو إلقاء الضوء علي المشاريع والأبحاث والأفكار التي يمكن تحويلها إلي تطبيقات عملية لخدمة وتطوير الصناعة والمجتمع ، ولتحفيز الشركات والمؤسسات المختلفة للإستثمار فيها وخروجها للنور كمنتج تجاري أو خدمي.
وقد تقدم للمسابقة 95 عمل، بواسطة 284 مشارك، منها 55 عمل جماعي و40 عمل فردي ،ينتمون إلي 38 كلية من 25جامعة و 7 مركز ومعهد بحثي. والأعمال المقدمة في المسابقة 47 مشروع ،15 إختراع و 18 بحث15 فكرة .وقد أكد أن 14 مشروعاً من الجامعات والمراكز البحثية المختلفة، فازوا في المسابقة، منهم 5 مشروعات حصلوا على جوائز مادية تقدر بقيمة 40 الف جنية، و9 جوائز تقديرية، وذلك برعاية شركة ACT للحاسبات المتقدمة وEMC العالمية.
وحصدت جامعة المنصورة جائزتين من المسابقة للطالب أحمد مصطفى عبد العليم شحاته بكلية الهندسة والذي تقدم بمشروع عبارة عن لعبة تقدم طريقة جديدة للتوعية بطرق إنتشار الفيروسات الكبدية وبالتالي تسهل الوقاية منها وتفاديها، وقد رحب مركز الابداع التكنولوجي التابع لهيئة ايتيدا لاحتضان الفكرة ومساندتها لتخرج للنور .
وكذلك الطالب بسام أحمد زايد طالب دراسات العليا بكلية الزراعة بإبتكار حاصل على براءة إختراع عبارة عن قنبلة لإطفاء الحرائق في الغابات، وعرضت شركة بافاريا لتبني الفكرة.
وتم التقييم بالمسابقة على مرحلتين، الأولى تقييم أكاديمي ومجتمعي ، والنهائية تقييم بواسطة أهل الصناعة والمجتمع. ودعا اسماعيل الشركات في أن تهتم بافكار الشباب، وتتبنى مشروعاتهم، وان تكون الشبكة العربية للابتكارات هي المنصة التي تجمع الافكار لتتحول الى مشروعات حقيقية.

 

ارشيف الاخبار

Go to top